twitter
Share
حج ماشيا
 
تمت الإضافة بتاريخ : 25/10/2010م
الموافق : 18/11/1431 هـ

حج ماشيا

حاج شيشاني وصل الأراضي المقدسة سيرا على الأقدام قاطعا مسافة 6 آلاف كم تقريبا في 118 يوما ليفي بنذر قطعه على نفسه بأن يحج ماشيا إذا شفي ابنه المريض، وفق صحيفة عكاظ السعودية.

وتعود قصة أبو بكر شيخ إلى أيام حرب الشيشان في مطلع التسعينيات من القرن الماضي، إذ سقطت على منزله قذيفة أودت بحياة والده ووالدته وزوجته وثلاثة أبناء، فيما أصيب ابنه الرابع بإصابات بالغة.

وخيم عليه الحزن بفقد أهله، لكنه نذر على نفسه أن يحج ماشيا إذا شفي ابنه المصاب "شريف"، وبالفعل شفي شريف ذو الأعوام العشرة، ففرح والده كثيرا وقرر الوفاء بالنذر.

وقبل دخول موسم الحج بأربعة أشهر جهز أبو بكر نفسه للرحلة، وتزود بعصا يتكئ عليها ويضرب بها هوام الأرض وزجاجات ماء وحبات من الليمون لإطفاء عطشه وغطاء وحذاء بديل في حال تمزق الحذاء الذي يلبسه ومصحف يقرأ منه أثناء سيره وجهاز جوال.

وأخذ الحاج طريقه مشيا من بلدته في الشيشان مرورا بداغستان وأذربيجان وتركيا وسوريا حتى وصل إلى السعودية، وواجه خلال هذه الرحلة مصاعب كثيرة، لعل أكثرها تأثيرا عليه لدغة عقرب اعترضت طريقه في تركيا، ودخل على إثرها المستشفى وبقي فيه يومين، بعدها أكمل مشوراه باتجاه مكة المكرمة، بحسب روايته.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إسلام أون لاين

<