النعيم الأكبر (25) الطريق إلى رضوان الله15

خاص عيون نت

التاريخ: الجمعة 31 مايو 2019 الساعة 12:55:06 صباحاً

كلمات دلالية :

رمضان
النعيم الأكبر (25) الطريق إلى رضوان الله15

النعيم الأكبر (25) الطريق إلى رضوان الله15- البراءة من العصبية3- كيف عالج الإسلام العصبية2

أخرج الإمام أحمد في مسنده بسند حسن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إِنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ قَدْ أَذْهَبَ عَنْكُمْ عُبِّيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ، وَفَخْرَهَا بِالْآبَاءِ، مُؤْمِنٌ تَقِيٌّ، وَفَاجِرٌ شَقِيٌّ، وَالنَّاسُ بَنُو آدَمَ، وَآدَمُ مِنْ تُرَابٍ، لَيَنْتَهِيَنَّ أَقْوَامٌ فَخْرَهُمْ بِرِجَالٍ، أَوْ لَيَكُونُنَّ أَهْوَنَ عِنْدَ اللهِ مِنْ عِدَّتِهِمْ مِنَ الْجِعْلَانِ الَّتِي تَدْفَعُ بِأَنْفِهَا النَّتَنَ".

أيها الأخوة أيتها الأخوات مع النعيم الأكبر ومع الطرق التي تؤدي إليه ومع طريق البراءة من العصبية وكيف عالج الإسلام هذا الداء حتى يصل المؤمن إلى رضوان الله. 

أخي أختي: أريد أن تستشعر بكل حواسك عظمة هذا الدين, تصور أن تبرأك من مظاهر العصبية يوصلك إلى أعظم نعيم على الإطلاق وهو حلول رضوان الله عليك. 

وعودة إلى التدابير العلاجية التي رسخها الإسلام وقام بها المسلمون في عهدهم الأزهر فمن تلك التدابير:

تحقير مظاهر العصبية وتبشيعها, وانظر أخي أختي إلى الحديث الذي صدرنا به هذه الخاطرة, فإما أن يترك الناس التفاخر بمظاهر الجاهلية وإلا فهم معدودون عند الله أنتن من الجُعْلان تلك الحشرات التي تدفع القاذورات بأنوفها والتعبير عن دفع الأذى بالأنف فيه من التبشيع للأمر ما يكفي لتركه فالأنف بالنسبة للإنسان يعبر به عن العزة والشرف وما سميت الأنفة إلا منسوبة إليه, لكن صاحب العصبية وصل به الحال المستقذر أن كان عند الله أنتن من الجعل. 

ترتيب شروط جزائية عقابية عظيمة في الآخرة: فمنها أن صاحب العصبية يتردى في جهنم, جاء في الحديث الصحيح: «وَمَنْ دَعَا بِدَعْوَى الْجَاهِلِيَّةِ فَهُوَ مِنْ جُثَا جَهَنَّمَ»، قَالَ رَجُلٌ: وَإِنْ صَامَ وَصَلَّى؟ قَالَ: «وَإِنْ صَامَ وَصَلَّى، فَادْعُوا بِدَعْوَى اللَّهِ الَّذِي سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ الْمُؤْمِنِينَ عِبَادَ اللَّهِ», والجُثا: جمع جثوة وهي الشيء المجموع وكأنه شبهه بكتلة زبالة مجتمعة معدة للإحراق. 

برنامجنا العملي الليلة: حاول أن تقدم إحساناً إلى شخص تراه من غمار الناس, وربما لا يؤبه له مثال أحسن إلى عاملٍ من عمال النظافة أو عامل آخر لم تتنبه يوماً لأن تحسن إليه.

النعيم الأكبر (29) الطريق إلى رضوان الله19

النعيم الأكبر (29) الطريق إلى رضوان الله19- الجهاد في سبيل الله3- ما أعده للمجاهد والمرابط قال الله تعالى عن المجاهدين في سبيله: {وَالَّذِينَ هاجَرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ قُتِلُوا أَوْ ماتُوا لَيَرْزُقَنَّهُمُ اللَّهُ رِزْقاً حَسَناً وَإِنَّ اللَّهَ لَهُوَ خَيْرُ الرَّازِ

النعيم الأكبر (28) الطريق إلى رضوان الله18

النعيم الأكبر (28) الطريق إلى رضوان الله18- الجهاد في سبيل الله2- من فضائل الجهاد قال الله تعالى عن المجاهدين في سبيله: { يُبَشِّرُهُمْ رَبُّهُم بِرَحْمَةٍ مِّنْهُ وَرِضْوَانٍ وَجَنَّاتٍ لَّهُمْ فِيهَا نَعِيمٌ مُّقِيمٌ} وقد أخرج الحاكم في مستدركه قال: خَرَجَ الْحَارِثُ بْنُ هِش

النعيم الأكبر (27) الطريق إلى رضوان الله17

النعيم الأكبر (27) الطريق إلى رضوان الله17- الجهاد في سبيل الله1- الساعة المليارية {الَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ أَعْظَمُ دَرَجَةً عِندَ اللَّهِ ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ * يُبَشِّرُهُمْ رَبُّهُم بِرَحْمَةٍ