الأسس الأخلاقية لتربية الأبناء

التاريخ: الإثنين 27 مايو 2019 الساعة 09:58:00 مساءً

كلمات دلالية :

التربيةالابناء
الأسس الأخلاقية لتربية الأبناء

الأسس الأخلاقية لتربية الأبناء هي الأساس المتين لصناعة الخيرية التي أكدها نبينا صلى الله عليه وسلم في الحديث المتفق عليه" خياركم أحسنكم أخلاقاً" وإذا كانت الأسس التعبدية هي الترجمة العملية للأسس العقائدية فإن الأسس الأخلاقية هي الغاية المرجوة من العبادة الصحيحة والعقيدة الراسخة وكما لا يجتمع الإيمان وسوء الخلق" والله لا يؤمن من لا يأمن جاره بوائقه" فقد ربط القرآن بين العبادات والأخلاق فالصلاة تهذيب أخلاقي" إِن الصَّلَاة تنْهى عَن الْفَحْشَاء وَالْمُنكر" والزكاة تطهير أخلاقي" خُذ من أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرهُمْ وَتُزَكِّيْهِمْ بِهَا" والصيام تربية أخلاقية" " من لم يدع قَول الزُّور وَالْعَمَل بِهِ وَالْجهل فَلَيْسَ لله حَاجَة فِي أَن يدع طَعَامه وَشَرَابه" والحج مدرسة أخلاقية" فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوْقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَج" وهكذا ترتبط سائر العبادات بالأساس الأخلاقي للتربية وقد حصر صاحب الخلق العظيم الغاية من رسالته بتتميم مكارم الأخلاق" إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق" ولو لاحظنا لقمان الحكيم وهو يربي إبنه على أسس التربية الصحيحة لوجدنا أنه بعد التربية العقائدية " يا بني لا تشرك بالله" والتربية التعبدية " أقم الصلاة" انتقل إلى التربية الأخلاقية" وَلاَ تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلاَ تَمْشِ فِي الأَرْضِ مَرَحاً" وهكذا تتكامل أسس التربية السليمة للأبناء لتصب في خدمة هدف واحد في إعداد الفرد المسلم والجيل المسلم للحياة الطيبة المنتجة السعيدة في الدنيا والأخرة.

كيف تُنشِئ عدوا في بيتك !

تطرح وسائل التواصل الاجتماعي بشكل محتدم ومتواصل، عددا مهولا من المقاطع المرئية التي تعكس مشاعر الدفء الأسري، وصورة الطفل/ قرة العين، والطفل/ فلذة الكبد، الذي حوّل والداه كل حركاته وسكناته إلى إنجاز يُدر آلاف المشاهدات. طبعا يشكل ميلاد الطفل منعطفا استثنائيا في رتابة الحيا

القراءة الصيفية للأطفال

في دراسة أمريكية حديثة عن اتجاهات الأطفال والأسرة وسلوكياتهم حول كتب القراءة ومتعتها أكدت الدراسة أن نسبة ستة من كل عشرة أطفال من 6 إلى 17 سنة يحبون القراءة في الصيف وأنهم يجدون أن القراءة ممتعة بحد ذاتها وأنها طريقة جيدة لقضاء الوقت وأكد 80% من الأطفال أن القراءة الصيفية تساعد ع

التربية الإيمانية في العطلة الصيفية

كما توفر لنا العطلة الصيفية الأجواء المناسبة للتربية الاجتماعية وفرصة الممارسة الجماعية للأنشطة الترفيهية والثقافية، فإنها توفر أيضاً أجواء مناسبة للتربية الإيمانية والتزكية والحرص على تحقيق التوازن والتكامل في التربية يتمثل بإعطاء النفس حظها من الترفيه الحلال والتنمية الفكرية وا