مبدأ تربية الأبناء على قوة الشخصية وروح المبادرة

التاريخ: الخميس 23 مايو 2019 الساعة 09:55:25 مساءً

كلمات دلالية :

التربيةالابناء
مبدأ تربية الأبناء على قوة الشخصية وروح المبادرة

     قبل الانتقال من مبادئ تربية الأبناء إلى أسس التربية نختتم اليوم الحديث عن مبادئ التربية بالحديث عن مبدأ التربية على قوة الشخصية وروح المبادرة" وهذ المبدأ وثيق الصلة بقيمة الكرامة و معظم مبادئ التربية السابقة ومنها مبدأ  التربية على الحرية و الثقة بالنفس وتحمل المسؤولية والاستقلالية والتربية على المشاركة الاجتماعية وتستلزم التربية على قوة الشخصية وروح المبادرة تنمية القدرات العقلية والمهاراتية والدعم النفسي للطفل ومساعدته على التحرر من المخاوف والتحلي بروح المغامرة المحسوبة والمبادرة الإيجابية و مبدا التربية على قوة الشخصية لا تعني التربية على التنمر على الأخرين والتسلط عليهم ولكنها تعني التربية على احترام الذات وإجبار الأخرين على احترامها واحترام من يحترمنا والتصدي بحزم لأي محاولة للاعتداء على الذات ومساعدة الاخرين على احترام ذواتهم والدفاع عنها.

أهمية مسؤولية الأسرة في التربية على القيم

لا تمتلك الكثير من الأسرة المسلمة القدرة على اختيار المدرسة المنشودة لتربية الأبناء على القيم الإسلامية الأصيلة، حيث تضطر أغلب الأسر إلى إلحاق الأبناء في المدارس الأقرب من السكن، أو الأقل تكلفة من الناحية المادية، وفي هذه الحالة فإن الواجب الأكبر في التربية على القيم الإسلامية يت

لقاء الله وأثره في تربية الأبناء

أعلت المناهج التربوية الغربية والشرقية من قيمة المادة ، حتى جعلتها مدار المنهج التربوي ، فالناجح هو المنجز ماديا ، والفاشل هو المتأخر ماديا ، والميزات كلها قائمة على المادة سلبا وايجابا . وخرج أبناؤنا ليجدوا مجتمعات سيطرت عليها المادة ، وقللت من قيمة المبادىء والقيم ، فصار إيمان

أفكار تربوية جديدة في تربية الأطفال

الكثير من الاصدارات التربوية الحديثة تتضمن تكراراً لأفكار ونظريات متداولة بكثرة، ومن الكتب النادرة التي تتضمن بعض الأفكار الجديدة التي يتناقض بعضها مع الأفكار السائدة حول تربية الأطفال كتاب" تفكير جديد حول الأطفال" من تأليف ( أشلي ميريمان و بو برونسون) ونلخص لكم في هذا المقال أ