مبدأ تربية الأبناء على الإيجابية

التاريخ: السبت 18 مايو 2019 الساعة 10:03:59 مساءً

كلمات دلالية :

التربيةالابناء
مبدأ تربية الأبناء على الإيجابية

مبدأ تربية الأطفال على الإيجابية من أكثر المبادئ التي تحتاج إلى قدر كبير من الانسجام بين الوسائل والغايات فالتربية على الإيجابية تستلزم أن يكون المربي إيجابياً وأن ينتهج أساليب إيجابية في التربية وعلى المربي أن يكون قدوة في التعامل الإيجابي مع الأبناء والتركيز على السلوكيات الإيجابية وعندما لا يجد الأبناء التعزيز والثناء الحسن على السلوك الإيجابي يصابون بالإحباط وربما ينصرفون عن هذا السلوك إلى سلوكيات سلبية في حين تؤدي التربية الإيجابية إلى تعزيز السلوك  الإيجابي والأهم من ذلك تعزيز بناء الثقة بالنفس واحترام الذات والشعوب بالقدرة على الإنجاز وتحمل المسؤولية وهكذا نجد أن مبادئ التربية تترابط مع بعضها وكل مبدأ يخدم المبدأ الأخر ومن هنا تأتي أهمية تجسيد جميع مبادئ التربية في منظومة تربوية متكاملة.

أهمية مسؤولية الأسرة في التربية على القيم

لا تمتلك الكثير من الأسرة المسلمة القدرة على اختيار المدرسة المنشودة لتربية الأبناء على القيم الإسلامية الأصيلة، حيث تضطر أغلب الأسر إلى إلحاق الأبناء في المدارس الأقرب من السكن، أو الأقل تكلفة من الناحية المادية، وفي هذه الحالة فإن الواجب الأكبر في التربية على القيم الإسلامية يت

لقاء الله وأثره في تربية الأبناء

أعلت المناهج التربوية الغربية والشرقية من قيمة المادة ، حتى جعلتها مدار المنهج التربوي ، فالناجح هو المنجز ماديا ، والفاشل هو المتأخر ماديا ، والميزات كلها قائمة على المادة سلبا وايجابا . وخرج أبناؤنا ليجدوا مجتمعات سيطرت عليها المادة ، وقللت من قيمة المبادىء والقيم ، فصار إيمان

أفكار تربوية جديدة في تربية الأطفال

الكثير من الاصدارات التربوية الحديثة تتضمن تكراراً لأفكار ونظريات متداولة بكثرة، ومن الكتب النادرة التي تتضمن بعض الأفكار الجديدة التي يتناقض بعضها مع الأفكار السائدة حول تربية الأطفال كتاب" تفكير جديد حول الأطفال" من تأليف ( أشلي ميريمان و بو برونسون) ونلخص لكم في هذا المقال أ