مبدأ الاعتماد على النفس والاستقلالية

التاريخ: الخميس 16 مايو 2019 الساعة 10:37:01 مساءً

كلمات دلالية :

التربيةالابناء
مبدأ الاعتماد على النفس والاستقلالية

تستلزم متطلبات الحياة المعاصرة أن يغادر الأبناء في الغالب أسرهم في مرحلة عمرية مبكرة لغرض الدراسة في الخارج ويصطدم الأبناء الذين تعودوا الاعتماد على أسرهم في كل صغيرة وكبيرة بواقع الحياة الجديدة ويحتارون في كيفية التعامل مع التأقلم مع الآخرين وتدبير احتياجاتهم ولهذا السبب وغيره فإن تربية الأبناء وإعدادهم للحياة تستلزم تفعيل مبدأ تربية الاعتماد على النفس والاستقلالية والقدرة على اتخاذ القرارات. ومبدأ التربية على الاستقلالية وثيق الصلة ببمبادئ التربية على الحرية والمسؤولية فالاستقلالية تستلزم وجود مناخ من الحرية والخيارات المتاحة ووجود الحرية يعني القدرة على المبادرة واتخاذ القرارات وتحمل مسؤولية هذه القرارات ولهذا فإن مبدأ التربية على الاعتماد على النفس والاستقلالية يهدف إلى تمكين الأبناء من القيام بوظائفهم المستقبلية بكفاءة وفاعلية.

كيف تُنشِئ عدوا في بيتك !

تطرح وسائل التواصل الاجتماعي بشكل محتدم ومتواصل، عددا مهولا من المقاطع المرئية التي تعكس مشاعر الدفء الأسري، وصورة الطفل/ قرة العين، والطفل/ فلذة الكبد، الذي حوّل والداه كل حركاته وسكناته إلى إنجاز يُدر آلاف المشاهدات. طبعا يشكل ميلاد الطفل منعطفا استثنائيا في رتابة الحيا

القراءة الصيفية للأطفال

في دراسة أمريكية حديثة عن اتجاهات الأطفال والأسرة وسلوكياتهم حول كتب القراءة ومتعتها أكدت الدراسة أن نسبة ستة من كل عشرة أطفال من 6 إلى 17 سنة يحبون القراءة في الصيف وأنهم يجدون أن القراءة ممتعة بحد ذاتها وأنها طريقة جيدة لقضاء الوقت وأكد 80% من الأطفال أن القراءة الصيفية تساعد ع

التربية الإيمانية في العطلة الصيفية

كما توفر لنا العطلة الصيفية الأجواء المناسبة للتربية الاجتماعية وفرصة الممارسة الجماعية للأنشطة الترفيهية والثقافية، فإنها توفر أيضاً أجواء مناسبة للتربية الإيمانية والتزكية والحرص على تحقيق التوازن والتكامل في التربية يتمثل بإعطاء النفس حظها من الترفيه الحلال والتنمية الفكرية وا