مهارة دعم التربية الإيمانية في تربية الأبناء

التاريخ: الإثنين 6 مايو 2019 الساعة 10:34:59 مساءً

كلمات دلالية :

التربيةالابناء
مهارة دعم التربية الإيمانية في تربية الأبناء

لا جدال في أهمية التربية الإيمانية " الروحية" في فلسفة واصول التربية الإسلامية ولكن الخلاف كان محتدماً أهمية حول هذه التربية في الفلسفات الغربية وتتجه الدراسات العملية الحديثة إلى التأكيد من جديد على أهمية التربية الدينية للأبناء بعد دراسات علمية تطبيقية خلال الخمسين السنة الماضية خلصت إلى التأكيد على أهمية التربية الإيمانية في حماية الأطفال من القلق والاغتراب وتجاوز الأزمات النفسية والاجتماعية مع طغيان النزعات المادية وأكدت الدراسات أهمية المشاركة مع الأبناء في ممارسة الشعائر الينية وإذا كانت هذه المهارة ماتزال تحتل مكانة ثانوية في الفلسفات الغربية فإنها تأتي في  مقدمة المهارات اللازمة للنجاح في تربية الأبناء في تربيتنا الإسلامية الشاملة لارتباطها المباشر بجميع مهارات التربية الأخرى و لما يترتب عليها من عواقب مرتبطة بصلاح وسعادة الأبناء في الدنيا والأخرة.

كيف تُنشِئ عدوا في بيتك !

تطرح وسائل التواصل الاجتماعي بشكل محتدم ومتواصل، عددا مهولا من المقاطع المرئية التي تعكس مشاعر الدفء الأسري، وصورة الطفل/ قرة العين، والطفل/ فلذة الكبد، الذي حوّل والداه كل حركاته وسكناته إلى إنجاز يُدر آلاف المشاهدات. طبعا يشكل ميلاد الطفل منعطفا استثنائيا في رتابة الحيا

القراءة الصيفية للأطفال

في دراسة أمريكية حديثة عن اتجاهات الأطفال والأسرة وسلوكياتهم حول كتب القراءة ومتعتها أكدت الدراسة أن نسبة ستة من كل عشرة أطفال من 6 إلى 17 سنة يحبون القراءة في الصيف وأنهم يجدون أن القراءة ممتعة بحد ذاتها وأنها طريقة جيدة لقضاء الوقت وأكد 80% من الأطفال أن القراءة الصيفية تساعد ع

التربية الإيمانية في العطلة الصيفية

كما توفر لنا العطلة الصيفية الأجواء المناسبة للتربية الاجتماعية وفرصة الممارسة الجماعية للأنشطة الترفيهية والثقافية، فإنها توفر أيضاً أجواء مناسبة للتربية الإيمانية والتزكية والحرص على تحقيق التوازن والتكامل في التربية يتمثل بإعطاء النفس حظها من الترفيه الحلال والتنمية الفكرية وا