مهارة التربية بتعزيز قدرات الأبناء على التعلم

التاريخ: الأحد 5 مايو 2019 الساعة 07:06:05 مساءً

كلمات دلالية :

التربيةالابناء
مهارة التربية بتعزيز قدرات الأبناء على التعلم

من المهارات العشر الأساسية التي يحتاج إليه الآباء مهارة تعزيز قدرات الأبناء على التعلم وظيفة الوالدين في تعزيز قدرات الأبناء على التعلم تبدأ مبكراً بالحرص على الرضاعة الطبيعية والاهتمام بتناول الأبناء لوجبة الإفطار والوجبات الصحية المتوازنة وتشجيع الفضول المعرفي  عند الطفل وتوفير البيئة التعليمية المناسبة في المنزل وتوجيه الألعاب نحو تنمية الذكاء وقد أوصت الدراسات الحديثة الوالدين بالاهتمام باكتشاف قدرات الأبناء الإبداعية وعدم التركيز فقط على قياس مستوى ذكائهم، وتؤكد الدراسات أن  الأطفال الذين يعيشون في بيوت تمارس فيها النشاطات التعليمية بانتظام يظهرون ميلاً أكبر في تطوير ممارستهم التعلمية مقارنةً بالأطفال الذين لا يتعرضون بانتظام لمثل هذه النشاطات ومن هذه النشاطات أن  يقرأ لهم أهلهم ،ويجيبون عن أسئلتهم حول الكتب والمطبوعات ويعطونهم الفرصة للاتصال بالمواد القرائية والكتابية ،ويقدمون لهم تعزيزاً إيجابياً على نشاطاتهم التعلمية.

كيف تُنشِئ عدوا في بيتك !

تطرح وسائل التواصل الاجتماعي بشكل محتدم ومتواصل، عددا مهولا من المقاطع المرئية التي تعكس مشاعر الدفء الأسري، وصورة الطفل/ قرة العين، والطفل/ فلذة الكبد، الذي حوّل والداه كل حركاته وسكناته إلى إنجاز يُدر آلاف المشاهدات. طبعا يشكل ميلاد الطفل منعطفا استثنائيا في رتابة الحيا

القراءة الصيفية للأطفال

في دراسة أمريكية حديثة عن اتجاهات الأطفال والأسرة وسلوكياتهم حول كتب القراءة ومتعتها أكدت الدراسة أن نسبة ستة من كل عشرة أطفال من 6 إلى 17 سنة يحبون القراءة في الصيف وأنهم يجدون أن القراءة ممتعة بحد ذاتها وأنها طريقة جيدة لقضاء الوقت وأكد 80% من الأطفال أن القراءة الصيفية تساعد ع

التربية الإيمانية في العطلة الصيفية

كما توفر لنا العطلة الصيفية الأجواء المناسبة للتربية الاجتماعية وفرصة الممارسة الجماعية للأنشطة الترفيهية والثقافية، فإنها توفر أيضاً أجواء مناسبة للتربية الإيمانية والتزكية والحرص على تحقيق التوازن والتكامل في التربية يتمثل بإعطاء النفس حظها من الترفيه الحلال والتنمية الفكرية وا