السعادة في بيتك فلا تبحث عنها في حديقة الآخرين

التاريخ: الإثنين 4 فبراير 2019 الساعة 07:24:11 مساءً

كلمات دلالية :

السعادة
السعادة في بيتك فلا تبحث عنها في حديقة الآخرين

(السعادة في بيتك فلا تبحث عنها في حديقة الآخرين)، غالباً ما نغفل عنها بل وننظر إلى ما لدى الغير ، على أساس أن بلوغ ما عندهم هو منتهى السعادة، لم نعد راضين بما بين أيدينا، بل دائماً ما ننظر إلى ما عند الآخرين ،ونتمنى ما  في حوزتهم، بينما معجم السعادة تكمن في مواصلة اشتهاء ما نملك والحفاظ عليه بدلاً من ضياع العمر في تمني ما قد يكون سبب تعاستنا إن نحن حصلنا عليه، ألم يقل أوسكار وايلد: "ثمَّة مصيبتان في الحياة؛ الأولى: ألا تحصل على ما تريد، والثانية: أن تحصل عليه دون الاستمتاع به".

 

سعادتك في داخلك فلماذا تبحث عنها بعيداً وتسافر في طلبها؟!

 

(عندما تضحك يضحك العالم معك، وعندما تبكي لوحدك) اجعل قلبك كأفئدة الطير خالية نقية، وعندما تضع رأسك على وسادتك فلا تحمل حقداً ولا ضغينة لأحد، واجعل الصفح والتسامح ونسيان ذنوب الآخرين مبدئك في الحياة، تعيش السعادة الحقيقية، ومما يساعدك على الشعور بهذه السعادة أن تنظر في نفسك وتصلح من عيوبك، فربّما التعاسة التي تحملها بين جنبيك سببها تصرفاتك الشخصية.

 

والإنسان لابدّ أن يجعل لنفسه أهدافاً عليا ومفيدة يحققها وينشغل بالسعي إليها بدلاً من أن يعيش مع الأمور والأشياء الصغيرة ويجعل منها أهدافاً كبرى وهي في الواقع تنغص عليه حياته، ويضيع وقته في ملاحقة أمور سطحية أو أمور لاهية، ثمّ يغضب ويخاصم ويغتم إذا لم تتحقق، فكلّما كانت أهدافك راقية وعالية كلّما كنت أقرب إلى السعادة.

 

السعادة والإستمتاع بالحياة رحلة وليست محصلة تليها، لا وقت أفضل كي تكون سعيداً أكثر من الآن، فعش وتمتع باللحظة الحاضرة واغتنم الفرصة قبل فواتها.

10 مواقف صعبة في العمل؛ كيف تتعامل معها؟

قالت بات بيناتار ذات مرة: “الحب ساحة معركة”، لكن بصراحةٍ يبدو وكأنها كانت تتحدث عن العمل . فأحيانًا يبدو أنك لاتفعل شيئًا سوى خوض التحديات ومواجهةِ المواقف الصعبة. ويصبح العمل مجردَ سيناريو يوميٍّ محرج. ومع ذلك، فإنك عندما تتعرض لأكثر المواقف صعوبة؛ غالباً ما تكون هناك طرق

تنمية الإبداع أم تنمية المبدع؟

انطلاقاً من قناعتي الشخصية بأن الإبداع إنما هو الأسلوب أو الكيفية التي نؤدي بها أنشطتنا الحياتية المختلفة، وليس هو تلك الأنشطة، أو بعضها- كما هو متعارف عليه.. الإبداع ليس نشاطاً (منفصلاً) عن أنشطتنا، وبالتالي فهو ليس تلك الوسائل والأدوات، كالرسم والكتابة والشعر والإلقاء، ونحوه

اعرف نفسك لتعرف دورك في الحياة

كثيراً ما يتخبط الكثير من الناس في دروب الحياة بطريقة عشوائية تكشف جهلهم بأنفسهم، وبما أنعم الله عليهم به من قدرات، فيتخبطون ذات اليمين وذات الشمال ولا يجدون الطريق المستقيم الذي يستطيعون الانطلاق من خلاله لتحقيق أهدافهم ودورهم في هذه الحياة. ومن هنا تأتي أهمية التعرف على الن