اعداء النجاح

خاص عيون نت

التاريخ: الثلاثاء 2 اكتوبر 2018 الساعة 06:31:33 مساءً

كلمات دلالية :

النجاح
اعداء النجاح

كما للنجاح اسباب و تقنيات ودعائم توصل وتساعد اليه فهناك ايضا عوامل او شوائب تحول دون وصول الانسان اليه و تحقيقه و لعل واحد من ابرزها واهمها هو تزعزع الثقة بالنفس تلك اللحظة ذلك الشعور ينبغي على الانسان التريث وظبط الامور والرجوع بالذاكرة للخلف لتذكر ما حققه من نجاحات و ما تخطاه و من عقبات وما جناه من تمراث و انجازات في تلك اللحظة ستكون انت حافز نفسك ودافعها محركها والواقف معها اولاو قبل كل شيئ ستحتاج فقط لشعرة من الزمن لتعيد السيارة للطريق الصيح بعيدا عن اراء الناس المختلفة ستحتاج لثقة بالله و دعم تلك العلاقة التي تحي الامل و تنعش الحياة وتشرح الصدر للمضي قدما وماهي الا لقطات او لحظات او اوقات لرد ذلك او تلك الذبابة القوية الحديثة المتطورة الى طريق النجاح انه انت الانسان فتقدم كما انت كما كنت كما ترى و تظن و تحاول دون ان تلتفت

الوصايا العشر في الذكاء الاجتماعي

يحدّثونك عن الذكاء الاجتماعي بأنه الروح الذي يسري في الشخصية فيجعلها قريبة من الناس، قادرة على التواصل معهم، وفهم مشاعرهم واهتماماتهم، والتأثير فيهم، وكسب الأصدقاء، والنجاح في ميادين التربية والتوجيه والإعلام وإدارة الأعمال والمال والتجارة... وفي نطاق الأسرة والجيران والأقارب وال

كيف تملك قلوب الآخرين

من الجدير بالاهتمام لمن عرف أهمية الدعوة إلى الله تعالى، ولمس الحاجة الماسة إليها في مجتمعاتنا،أن يعرف بعض القواعد التي ينبغي استحضارها وتطبيقها في واقعنا لتكون دعوتنا مؤثرة ناجحة وتصل إلى مبتغاها. فهاك بعض القواعد العامة المعينة في الدعوة إلى الله تعالى: 1 – قبل أن ندعوهم

لا تؤجل أعمالك

إننا في معترك الحياة مطالبون بالعمل والاجتهاد، ومن المثالب التي تعترينا تأجيل الأعمال إلى أوقات لاحقة، وهذا التأخير سيُؤثِّر في نجاحنا: • اعمَل في الحقل الذي يشغفك، واشغَل الوظيفة التي تُحبُّها؛ لأن هذا الشغف والحب هما اللذان يدفعانك إلى العمل دون توقُّف، فما تقوم به أصبح يُمثِّ