النجاح احتواء

خاص عيون نت

التاريخ: الأحد 11 مارس 2018 الساعة 06:34:18 مساءً

كلمات دلالية :

النجاح
النجاح احتواء

النجاح بعمليته الواسعة وتقنياته المحكمة و المدروسة والتي تطرقنا لها في عديد من كتابتنا و لازلنا.

حيث يمكننا القول انه مثل البحر الذي يحوي كل مساحة الارض وقاراتها بين احضانه من دون ايذائها ولكن مع السيطرة التامة عليها ايضا فان زمام الامور التامة والكاملة تكون بيده طالما انه قادر على اغراق كل السفن ليس هذا فقط بل وعلى الانتفاض على اليا بسة باعاصيره القوية .

ولكن ذكائه مرونته واحتوءه جعل منه ذلك الذكي الهادئ المتحكم في نفسه و محيطه من دون ايذاء و صدام ليجعل الجميع يرتاح له وفيه من سفن و صيادين وممن يريد السباحة وغيرها من الجزر التي يمر بها و ترسو به وفيه .

النجاح طريق فريد من التحكم في النفس ومجريات الحياة و عدم التسرع للصدام خصوصا في البدايات النجاح طريق نحو تكوين الشخصية القوية الناجحة التي تعرف متى وكيف تصادم او تمتنع ولا يزيدها هذا الا بناءا لقصر النجاح القوي المتين الذي لا يريد ان يتراجع او ان ينظر الى الخلف ليربح في وعلى طريقه ( النجاح ) الانسان معار ف تجارب علاقات وصداقات تضيف له قوة يستعملها متى ما اراد .

وكذا فانه يزيد من حجم هيبته و احترامه بين الاخرين

أزمة بناء الشخصية

تحدثنا خلال أسابيع ماضية عن أزمات الأمة المتعددة، ونعالج اليوم واحدة من أزماتها وهي أزمة بناء الشخصية ، ولعل بناء شخصية الإنسان المسلم هي أهم نواحي البناء في الحياة، كونها تبدأ من العنصر الأساسي لبناء المجتمع وهو الفرد، وهذا الفرد إذا صلح أمره فقد صلح أمر المجتمع، وإذا عرف كيف يب

الوصايا العشر في الذكاء الاجتماعي

يحدّثونك عن الذكاء الاجتماعي بأنه الروح الذي يسري في الشخصية فيجعلها قريبة من الناس، قادرة على التواصل معهم، وفهم مشاعرهم واهتماماتهم، والتأثير فيهم، وكسب الأصدقاء، والنجاح في ميادين التربية والتوجيه والإعلام وإدارة الأعمال والمال والتجارة... وفي نطاق الأسرة والجيران والأقارب وال

كيف تملك قلوب الآخرين

من الجدير بالاهتمام لمن عرف أهمية الدعوة إلى الله تعالى، ولمس الحاجة الماسة إليها في مجتمعاتنا،أن يعرف بعض القواعد التي ينبغي استحضارها وتطبيقها في واقعنا لتكون دعوتنا مؤثرة ناجحة وتصل إلى مبتغاها. فهاك بعض القواعد العامة المعينة في الدعوة إلى الله تعالى: 1 – قبل أن ندعوهم