لا تنتظر

خاص عيون نت

التاريخ: الأربعاء 7 فبراير 2018 الساعة 07:23:22 مساءً

كلمات دلالية :

النجاح
لا تنتظر

طريق النجاح درب من التعلم قصة من النهوض قبل السقوط ومغامرات غير منتهية ولعل اكثر ما يعرقل ثبوته هو الانتظار او التواكل على من قد يصنع لك اضواء طريقه في حالة انقطاعها فكم ممن احتار في امر او مشكل وتركه من دون الأخذ بالأسباب المصلحة والمتغلبة عليه.

فالأمر اشبه بالسفينة التي بها ثقب صغير ينبغي إصلاحه او اغلاقه كلما دخل الماء اليه ريثما الوصول الى الشاطئ وبر الامان ثم اشتراء قارب أفضل واروع واسرع لا كمال المغامرات والرحلة.

ان البحث والتحرك ومحاولة طرق الاسباب الموصلة والاستعداد لتقبل ضربات الفشل بشتى انواعها اكبر طريق وسبيل للوصول الى شاطئ النجاة وبر الامان شرط ان لا يحمل معه الاسى و الحزن والياس طالما ان تؤويل الامور للإيجابيات دليل على قوة الثقة بالله الذي ما غلق باب على العبد المتوكل عليه الا فتح له ابوابا اخرى افضل وانسب واصلح له وهذا مما ينبغي التأكد منه و الثبات عليه بأذنه و مساعته سبحانه

الوصايا العشر في الذكاء الاجتماعي

يحدّثونك عن الذكاء الاجتماعي بأنه الروح الذي يسري في الشخصية فيجعلها قريبة من الناس، قادرة على التواصل معهم، وفهم مشاعرهم واهتماماتهم، والتأثير فيهم، وكسب الأصدقاء، والنجاح في ميادين التربية والتوجيه والإعلام وإدارة الأعمال والمال والتجارة... وفي نطاق الأسرة والجيران والأقارب وال

كيف تملك قلوب الآخرين

من الجدير بالاهتمام لمن عرف أهمية الدعوة إلى الله تعالى، ولمس الحاجة الماسة إليها في مجتمعاتنا،أن يعرف بعض القواعد التي ينبغي استحضارها وتطبيقها في واقعنا لتكون دعوتنا مؤثرة ناجحة وتصل إلى مبتغاها. فهاك بعض القواعد العامة المعينة في الدعوة إلى الله تعالى: 1 – قبل أن ندعوهم

لا تؤجل أعمالك

إننا في معترك الحياة مطالبون بالعمل والاجتهاد، ومن المثالب التي تعترينا تأجيل الأعمال إلى أوقات لاحقة، وهذا التأخير سيُؤثِّر في نجاحنا: • اعمَل في الحقل الذي يشغفك، واشغَل الوظيفة التي تُحبُّها؛ لأن هذا الشغف والحب هما اللذان يدفعانك إلى العمل دون توقُّف، فما تقوم به أصبح يُمثِّ