مهمة طبعا

خاص عيون نت

التاريخ: الأربعاء 3 يناير 2018 الساعة 06:25:32 مساءً
مهمة طبعا

رحلة نجاحك وبحثك عن مجدك في الحياة وتحقيق ماتريد ترتبط بعوامل وقوى مكملة ودافعة ومرافقة لها قد لا تبدو مهمة ظاهرا ولكنها باطنا شيئ اخر.

نعم ربما لم تفهم ؟ العقل الباطن مثل الخزان الذي لاتراه ويمكن ان يملا بالماء الطبيعي المنعش ويمكن ان يملا بزيت فاسدة لاتحرك المحرك بل تفسده او بالاحرى تعرقل نهوضه و سيره هذا ان لم تحرقه وترتاح منه .

فالحرص كل الحرص على من تصاحب وعلى من تسمع على ماذا تشاهد ومايدور وفهم معاني الامور لتلتقط ما يفيد و يحرك وينعش وتدرك ما ينيغي وما يجب التخلي عنه وما يتعب في الرحلة فالسلبية مثل الجراد المتنقل جماعات جماعات ياكل الحقول ولذا حذار ان تترك لها حياتك او عقلك مهم جدا ابادة ماعات من هذا النوع لكي لا ينعكس ذلك على نفسيتك.

من يقول لك مستحيل اترك الامر انت تمزح من يكرهك في الحياة ويعطيك تقارير سلبية عنها و عن الناس فاتركه مباشرة قبل ان يحرق ما تبقى من امل و طموح عمل في محركك القوي وابحث عمن ينصحون ويساعدون و يقفون وقفة رجل حتى وهم غير قادرين من يخيطون من القش حبالا قوية لك ولهم ليشكلوا اشجارا بجذور صلبة وثمار صبر حلوة وناضجة

ركز في طريقك الى النجاح

معظم ما يحيد الانسان عن طريق النجاح هو اغتراره بتلك الحلوى الموجودة على جانب الطريق الذي رسمه هو ويريد الوصول اليه في حين انه لو تانى ونظر ابعد وتحكم في تلك الرغبة التي تريد ان تحيده عن طريق نجاحه لكان افضل له ذلك ان وراء كل باب يظنه الانسان مغلقا في وجهه باب يفتح يجد ورائه ما ير

الشغف طريقك إلى النجاح

يعرّف الشغف لغة بأنه أقصى درجات الحب وأقواها. وفي بيان قصة يوسف عليه السلام قال الله ﷻ :((قد شغفها حبًّا)). والشغف: يتجاوز الرغبة العارضة إلى تعلق القلب بالشيء بشدة والحرص على عدم التفريط به، والإنسان الشغوف يفكر بالشيء في أغلب وقته ويسعى لتحقيقه. ويشيد كثير من الكتّاب وذوي

التنمية البشرية هي

التنمية البشرية هي تحويل لنقاط الضعف الى قوة هي امتصاص للصدمات و تحويلها لحوافز بطاقة بشرية هائلة وهي تعود على الكفاح في الحياة حتى النجاح وهي سير في الظلمات مع تاكد الاقتراب لرؤية نور الافق الساطع ببيان التنمية البشرية رصيد للضعفاء وتاج يصنع بايدي البسطاء التنمية علم نبيل ودليل