حول النجاح

التاريخ: الأربعاء 15 نوفمبر 2017 الساعة 05:23:19 مساءً

كلمات دلالية :

النجاح
حول النجاح

نتكلم عن النجاح وقد لا ننتهي لانه شيئ جميل يستحق دلك اين يمكننا القول ان واحدا من اهم مقاييسه هو مدى تغلبك على الصعاب فلا مشكلة ان سقطت 9 مرات و نهضت عشرة حيث ان الامل والتطلع والاستمرر بالحلم والطموح دوافع رئيسية.

 ليس هدا فقط رحلة النجاح مدرسة في حد داتها تعلم الانسان كثيرا من الدروس والمهارات هل جربت يوما ان تتوقع الاسوء مثلا لتحصل دائما على الاجمل انه نوع من انواع التفاؤل هل جربت يوماان تجازف باحترافية كبيرة انه نوع من المهارة .

صعوبة الطريق لا تعني ابدا عدم الوصول بل تزيدك قوة لا كتشاف نهايات وطرق اخرى تكتشفها تسير فيها وتصل اليها وهدا ما لايمكن ان يصل اليه من يسير في طريق مملوء بالورود ان تستمتع بالفشل و تبتسم للصعوبات ان تتحدى وتتاكد من ان الامور ستكون اروع افضل ايسر وانفع فما اروع رحلة الحياة وما اجمل مدرستها ثانويتها جامعتها كليتها المسماة "برحلة النجاح "ان تعيش بما ترسم في راسك من امور ليس جنون وليس هرطقة او خرافة انه نوع من روح الانسانية التي تامن بالاجمل لها ولغيرها فلو قسمنا النجاح على الجميع لكفى وبقى منه .

فيكفي الاتجاه نحوه فهو بحد داته نوع مهم وضرورة نجدها في اوساط التعايش في كل المجتمعات انه رسالة يقبلها و يقراها الجميع بلا صعوبة يكفيك ان تدخل المعترك او المساحة ان صح القول قد تبدو لك ضيقة من مكانك ولكنك ان وجدت باب لدخولها ستجد انها اوسع بكثير مما تخيلت فقط لا تبقى مكانك اتجه نحو الدخول وتحرك الشيئ الاكيد ان هده المدرسة لا تقبل من ياخد علامات ضعيفة في الصبر وفي نفس الوقت هي تطوره وتعلمك اشكالا وانواعا جديدة منه ولدا فيمكنك التسجيل فيها مجانا ومن دون شروط فمرحبا بك من الان

اما اعظم نجاح فهو العمل على ارضاء الله عز وجل والسير على خطى سيدنا محمد المصطفى والصحابة رضي الله عنهم لدخول الجنة فالامران مترابطان هدا يساعدك في داك وان اجبرت يوما على الاختيار فاختر طريق النجاح والنجاة مع الله فبه تنجح

أزمة بناء الشخصية

تحدثنا خلال أسابيع ماضية عن أزمات الأمة المتعددة، ونعالج اليوم واحدة من أزماتها وهي أزمة بناء الشخصية ، ولعل بناء شخصية الإنسان المسلم هي أهم نواحي البناء في الحياة، كونها تبدأ من العنصر الأساسي لبناء المجتمع وهو الفرد، وهذا الفرد إذا صلح أمره فقد صلح أمر المجتمع، وإذا عرف كيف يب

الوصايا العشر في الذكاء الاجتماعي

يحدّثونك عن الذكاء الاجتماعي بأنه الروح الذي يسري في الشخصية فيجعلها قريبة من الناس، قادرة على التواصل معهم، وفهم مشاعرهم واهتماماتهم، والتأثير فيهم، وكسب الأصدقاء، والنجاح في ميادين التربية والتوجيه والإعلام وإدارة الأعمال والمال والتجارة... وفي نطاق الأسرة والجيران والأقارب وال

كيف تملك قلوب الآخرين

من الجدير بالاهتمام لمن عرف أهمية الدعوة إلى الله تعالى، ولمس الحاجة الماسة إليها في مجتمعاتنا،أن يعرف بعض القواعد التي ينبغي استحضارها وتطبيقها في واقعنا لتكون دعوتنا مؤثرة ناجحة وتصل إلى مبتغاها. فهاك بعض القواعد العامة المعينة في الدعوة إلى الله تعالى: 1 – قبل أن ندعوهم