لطائف قرآنية (14) قل ما عند الله خير

خاص عيون نت

التاريخ: الأحد 11 يونيو 2017 الساعة 09:35:47 مساءً

كلمات دلالية :

رمضان
لطائف قرآنية (14) قل ما عند الله  خير

قال تعالى: " قل ما عند الله  خير "

كان ابراهيم عليه اَلسَّلامُ  عند الناس مجردَ فتى يقال له ابراهيم، لكنه كان عند الله " أمة قانتاً لله حنيفاً"

يكفي ان تفكر بمقامك عند الله، وما انت عليه أمامه .. وماذا تطمع ان تلقى عنده .. فالمعول هو على ما عنده ..

يرى بعضُ الناس مقامهم بالنسب الشريف، بالحمأ المسنون، او بالنطفة من ماء مهين، وآخرون يرونه بالمنصب الرفيع، وقوم بالمال الوفير الكثير .. ولكن الكريم عند الله هو التقي " ان أكرمكم عند الله اتقاكم "  " وللآخرة أكبر درجات واكبر تفضيلاً"

 

تلهث النفوسُ نحو المال والجاه  -وهو الفاني- وتحبهما حبا جما، وتسعى اليه حلالا وحراما، وتضعف الهمم عن السباق نحو الباقي الذي هو عند الله " قل ما عند الله خير من اللهو ومن التجارة"

 

يجامل الناسُ صاحبَ  السلطان، وصاحب المال، وَذَا الوجاهة مهما استبان جهله،  وظهر فحشه، واستفحل شره ، وآذى الناسَ ظلمه، وربما سلقوا العالم بالسنة حداد ، وسخروا من التقي ونبذوه.. وهذا ميزان بعض البشر لكن الفريقين " لا يستوون عند الله"

 

يتساهل  الناس في اقتراف بعض الآثام قولا او فعلا ، ويعتبرونها هينة بسيطة؛  هكذا وزنوا،  وهكذا زعموا...   والعبرة والاهمية بوزن الامر عند الله  " وتحسبونه هينا وهو عند الله عظيم"

 

فالميزان ميزان الله، والامر  كما هو عنده هو الحق الأبلج، و هو الحقيقة المكتملة .. وهو الذي ينبغي عن نعمل كل الحسابات له ..

 فوجه القلب اليه ..واعرض جميع موازينك عليه .. واصرف النظر عما سواه ..

اللهم ارفع مقامنا عندك .. وبلغنا ما عندك، مما أعددت لعبادك الصالحين .

التكافل الاجتماعي في زكاة الفطر

الإسلام دين التعاطف والمواساة، دين المودة والمحبة، دين الترابط بين الأغنياء والفقراء، دين التكافل الاجتماعي، دين يقع في مسئولية الجائعين على جيرانهم الأغنياء، فلا يدخل الجنة مع السابقين من بات شبعان، وجاره جائع، دين فرض للفقراء حقاً في مال الأغنياء، حيث يقول جل شأنه {وَالَّذِينَ

وما أدراك ما ليلة القدر

ليلة عظيمة القدر ، رفيعة الشأن ، من حاز شرفها فاز وغَنِم ، ومن خسرها خاب وحُرِم ، العبادة فيها خير من عبادة ألف شهر . ليلة مباركة يكفي بها قدراً أن الله جل شأنه أنزل فيها خير كتبه ، وأفضل شرائع دينه ، يقول الله تعالى فيها : (( إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَمَا

يا باغي الخير أدرك رمضان قبل فوات الأوان

-ما يزال في قبضتك خمس جواهر ثمينة من العشر المباركات وإنما الأعمال بالخواتم فاجعلها خاتمة مسك وما يدريك لعلها لا تحول عليك مرة أخرى. -تنبيه مهم في تحري ليلة القدر: نظراً للاختلاف في إعلان دخول رمضان من بلد إلى أخر ولأن الليلة الزوجية في بعض البلدان قد تكون ليالي وترية في بلدان